اجتماع طارئ لوزراء الخارجية الأوروبيين الأسبوع المقبل على خلفية التطورات في سورية

يعقد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعا طارئا الأسبوع المقبل لمناقشة تداعيات التطورات الأخيرة المرتبطة بالنزاع السوري والتي دفعت آلاف اللاجئين للتوجّه إلى الحدود بين تركيا واليونان.

وقال وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل في بيان أن القتال في محيط محافظة إدلب السورية «يشكّل تهديدا جديا للسلم والأمن الدوليين» وله تداعيات إنسانية خطيرة على المنطقة وخارجها. وأضاف «لذلك أدعو إلى اجتماع طارىء لمجلس الشؤون الخارجية الأسبوع المقبل لمناقشة الوضع»، وفق «فرانس برس».