ساندرز يؤكد تصدره نتائج انتخابات «أيوا» متقدما على بوتيدجيدج

بيرني ساندرز في مؤتمر منظمة «جاي ستريت» في واشنطن، 28 أكتوبر 2019. (فرانس برس)

أكد السيناتور بيرني ساندرز، الذي يمثل الجناح اليساري للحزب الديمقراطي، أنه جاء في الطليعة متقدما على بيت بوتيدجيدج في الانتخابات التمهيدية التي جرت في ولاية أيوا الأميركية لاختيار المرشح الديمقراطي للاقتراع الرئاسي المقبل، حسب أرقام جزئية جمعها ونشرت ليل الإثنين - الثلاثاء.

وأعلن فريق حملة ساندرز هذه المعطيات التي تشمل حوالي 40% من مراكز التصويت «بسبب عجز الحزب الديمقراطي في أيوا عن نشر نتائج مساء الثلاثاء». وتفيد هذه الأرقام بأن ساندرز حصل على 28.62% مقابل 25.71% للمعتدل بوتيدجيدج، و18.42% للسيناتورة إليزابيث وارن، حسب وكالة «فرانس برس».

وحل نائب الرئيس السابق جو بايدن في المرتبة الرابعة بـ15.08% في ما يعد أداء سيئا للرجل الذي بقي أشهرا في الطليعة في استطلاعات الرأي.