مادورو يرحب بالاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة لمراقبة الانتخابات في فنزويلا

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو, (أ ف ب)

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الثلاثاء، أنّه منفتح على السماح للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات التشريعية المقرّرة لاحقاً هذا العام.

وقال مادورو، في خطابه السنوي أمام الجمعية التأسيسية، إنّ «الاتحاد الأوروبي والأمين العام للأمم المتحدة وكل المنظمات الدولية»، مرحّب بها لمراقبة الانتخابات التي لا تزال تنتظر تحديد موعدها، وفق وكالة فرانس برس.

وأضاف مادورو «الأبواب مفتوحة أمام رفاقنا الدوليين.. أهلاً بكم، أهلاً بكم»، مخاطباً أعضاء الجمعية التي قام تأسيسها بنفسه لتصادر دور الجمعية الوطنية التي تسيطر عليها المعارضة.

لكنّ مادورو حذّر من أنّ رئيس منظمة الدول الأميركية لويس ألماغرو لن يكون موضع ترحيب.

وتعترف المنظمة الأميركية إضافة إلى أكثر من 50 دولة بينها الولايات المتحدة بخوان غوايدو، خصم مادورو كرئيس انتقالي للبلاد.

ودعا غوايدو إلى انتخابات رئاسية جديدة على خلفية أنّ مادورو رئيس «غير شرعي» لفوزه بانتخابات رئاسية مزوّرة عام 2018.

وقاطعت معظم أحزاب المعارضة تلك الانتخابات، وهي لا تزال تدرس ما إذا كانت ستشارك في الانتخابات المقبلة.

وأعيد انتخاب غوايدو كرئيس للجمعية الوطنية في 5 يناير الحالي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط