بغداد ستستدعي السفير الإيراني بعد «خرق للسيادة العراقية»

أعلنت وزارة الخارجية العراقية، الأربعاء، أنها ستستدعي السفير الإيراني لدى بغداد للاحتجاج على ما اعتبرته «خرقًا للسيادة العراقية»، عقب هجوم صاروخي إيراني فجرًا على قاعدتين يتمركز فيهما جنود أميركيون، ردًّا على اغتيال الجنرال قاسم سليماني.

وقالت الخارجية في بيان إنها «ترفض تلك الاعتداءات»، مؤكدة عدم السماح «بأن يكون (العراق) ساحة صراعات، أو ممرًا لتنفيذ اعتداءات، أو مقرًّا لاستخدام أراضيه للإضرار بدول الجوار»، بحسب «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط