غوتيريس يحذر من «خطر إساءة الحسابات» وسط تصاعد التوتر بالشرق الأوسط

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس الإثنين من أن «التوتر الجيوسياسي عند أعلى مستوى له هذا القرن» ودعا الزعماء إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس واستئناف الحوار.

وقال غوتيريس للصحفيين دون ذكر أي دولة باسمها «مرجل التوتر هذا يدفع دولا أكثر فأكثر إلى اتخاذ قرارات غير متوقعة لها عواقب لا يمكن التنبؤ بها وتنطوي على خطر شديد بإساءة الحسابات»، بحسب «رويترز».

وجاء تحذيره بعد أن قتلت الولايات المتحدة قاسم سليماني، أبرز قائد عسكري إيراني، الجمعة الماضية مما عمق من أزمة أبرزت مخاوف من تفجر الوضع في الشرق الأوسط.