وزير الدفاع الأميركي يوجه بتأمين القواعد العسكرية بعد هجوم فلوريدا

قال وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر إنه وجه القوات المسلحة لمراجعة الإجراءات المتعلقة بأمن القواعد العسكرية وبفحص الجنود الأجانب الذين يأتون للولايات المتحدة من أجل التدريب بعد واقعة إطلاق الرصاص في فلوريدا.

وكان ضابط بالقوات الجوية السعودية قتل ثلاثة أشخاص وأصاب ثمانية آخرين في هجوم بالرصاص يوم الجمعة داخل قاعدة تابعة لسلاح البحرية الأمريكية في بينساكولا بولاية فلوريدا، بحسب «رويترز».

مطلق النار السعودي في القاعدة البحرية بفلوريدا وصف أميركا بـ«دولة الشر» قبل هجومه

وقال إسبر لقناة «فوكس نيوز» يوم الأحد إنه طلب من كبار القادة العسكريين «التأكد من أننا نتخذ كل الاحتياطات اللازمة» لضمان أن المنشآت العسكرية آمنة. وأضاف إسبر أنه طلب من البنتاجون «مراجعة إجراءاتنا المتعلقة بالفحص» قبل مجيء الجنود من بلدان أخرى بغرض التدريب، واصفا البرامج التدريبية بأنها «مهمة جدا لأمننا القومي».

وقال إسبر أيضا إن «السبيل الوحيد لإحراز تقدم» في الحرب الدائرة في أفغانستان منذ وقت طويل «سيكون من خلال تسوية سياسية» مع حركة طالبان والحكومة الأفغانية. وأضاف أن الولايات المتحدة حققت هدفا في الشرق الأوسط هو «ردع سلوك إيران السيء».