ترامب يدافع عن قتلى الاحتجاجات في إيران

ندد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء بحملة إيران على المتظاهرين الذين خرجوا للاحتجاج على رفع أسعار الوقود في وقت نشرت مجموعات حقوقية حصيلة مرتفعة للقتلى.

وقال ترامب للصحافيين قبيل قمة لحلف شمال الأطلسي في لندن إن «الكثير من الأشخاص يُقتلون في إيران لمجرد الاحتجاج، مضيفًا «إنه أمر مروع»، وفق «فرانس برس». واندلعت الاحتجاجات في إيران في 15 نوفمبر بعد الإعلان المفاجئ عن زيادة أسعار البنزين بما يصل إلى 200 في المئة مع مفعول فوري.

وقال ترامب للصحافيين في لندن قبيل قمة لحلف شمال الأطلسي «إيران تقتل ربما الآلاف والآلاف من الناس في الوقت الحالي فيما نتحدث». وأضاف: «لهذا السبب قاموا بقطع الاتصال بالإنترنت. لقد قطعوا الإنترنت حتى لا يتمكن الناس من رؤية ما يحدث ... وبصراحة، أنا لا أعرف كيف تصل إلى هناك، لا أعرف كيف تقوم بعملك ولكن الصحافة يجب أن تدخل هناك لترى ما يجري».

وأضاف ترامب: «ما يصلنا الآن هو أن الآلاف من الناس يقتلون في إيران لأنهم يحتجون... ليست مجرد أرقام صغيرة، وهذا سيء؛ أعداد كبيرة، وهذا بالفعل سيء - وأعداد كبيرة بالفعل». وردا على سؤال حول ما إذا كان هناك ما تستطيع الولايات المتحدة فعله، أجاب: «أفضل ألا أقول الآن. إنه شيء مروِّع وأعتقد أن العالم يجب أن يراقب الأمر. لكن الكثير من الناس يتعرضون للقتل في إيران في الوقت الحالي لأنهم يحتجون. لمجرد أنهم يحتجون».

أُحرقت مصارف ومحطات وقود ونُهبت متاجر خلال أعمال العنف التي سرعان ما تصدت لها السلطات التي حجبت الإنترنت لمدة أسبوع تقريبا. وقالت منظمة العفو الدولية لحقوق الإنسان ومقرها لندن الاثنين إن 208 أشخاص على الأقل قتلوا خلال الاحتجاجات.

ورفضت إيران الثلاثاء الحصيلة غير الرسمية للضحايا ووصفتها بأنها «محض أكاذيب». ولم تقدم السلطات بعد أي عدد إجمالي للقتلى جراء الاضطرابات.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط