الخارجية الفرنسية تستدعي السفير التركي بسبب «إهانات» إردوغان بحق ماكرون

أعلن قصر الإليزيه، اليوم الجمعة، أن الخارجية الفرنسية ستستدعي السفير التركي في فرنسا للحصول على تفسيرات حول تصريحات للرئيس التركي رجب طيب إردوغان اعتبر فيها أن الرئيس إيمانويل ماكرون في حالة «موت دماغي».

وقالت الرئاسة الفرنسية: «هذا ليس تصريحا، إنها إهانات.. سيتم استدعاء السفير الى الوزارة لكي يفسر ذلك»، وفق وكالة «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط