وزير الدفاع الأميركي يطلب من وزير البحرية الاستقالة

الضابط في القوات الخاصة التابعة للبحرية الاميركية إدوارد غالاغر، 25 نوفمبر 2019، (ا ف ب)

طلب وزير الدفاع الأميركي مارك آسبر، الأحد، من وزير البحرية ريتشارد سبنسر الاستقالة وسط خلاف حول قرار خفض رتبة ضابط من قوات النخبة بسبب ارتكابه أخطاء، وتدخل الرئيس الأميركي دونالد ترامب لوقف القرار.

وقالت وزارة الدفاع في بيان إن آسبر «طلب استقالة وزير البحرية، بعد خسارة ثقته به لافتقاره إلى الصدق بشأن محادثات مع البيت الأبيض، حول التعامل مع قضية الضابط في القوات الخاصة ادي غالاغر»، مضيفا أن «هذا التصرف جعله يشعر بقلق عميق»، وفق وكالة «فرانس برس».

والضابط في القوات الخاصة التابعة للبحرية الاميركية إدوارد غالاغر متهم بارتكاب جرائم حرب في قضايا حساسة، لكنه ادين بتجاوزات اقل.

وأوقف ترامب في 15 نوفمبر قرار خفض رتبة غالاغر الذي جاء بعد إدانته. واتهم البنتاغون سبنسر بتقديم اقتراح خاص إلى البيت الأبيض يعرض فيه عدم تدخله في الإجراءات المتعلقة بسوء السلوك ضد غالاغر، مقابل أن يتقاعد الأخير دون الحاجة الى طرده من قوات النخبة.

وكانت البحرية باشرت من خلال مجلس مراجعة باجراءات تسمح بتجريد غالاغر وثلاثة آخرين من وحدته من أوسمتهم ورتبهم ما يؤدي إلى إخراجهم من القوات الخاصة. لكن تدخل ترامب الذي يعتبر القائد الأعلى للقوات المسلحة ألقى بالشكوك على هذه الاجراءات. وكتب ترامب على تويتر الخميس أن "البحرية لن تسحب وسام المقاتل والضابط في القوات الخاصة ادي غالاغر".

المزيد من بوابة الوسط