وزير داخلية بوليفيا يتهم الرئيس السابق بـ«الإرهاب»

اتهمت الحكومة الانتقالية في بوليفيا، الجمعة، الرئيس السابق إيفو موراليس، الذي لجأ إلى المكسيك بـ«الفتنة والإرهاب»، بعدما حرض أنصاره على إغلاق طرق حول لاباز في تسجيل بثته السلطات.

وقال وزير الداخلية ارتورو موريو لوسائل إعلام عند مغادرته مبنى النيابة العامة: «نطالب بالعقوبة القصوى للفتنة والإرهاب».

المزيد من بوابة الوسط