أزمات مرور وإغلاق مدارس بطهران بسبب الثلوج الكثيفة

شارع مغطى بالثلوج في طهران، 18 فبراير 2018. (أ ف ب)

غطت طبقة من الثلوج شوارع شمال طهران، السبت، مما تسبب في أزمات مرورية وأجبر المعنيين على إغلاق مدارس في بعض مناطق العاصمة، وفق ما أعلنت السلطات.

وسعت طواقم عمال البلدية لفتح الطرق والأرصفة في أجزاء من العاصمة، حيث بدأ الثلج يتساقط في ساعة الذروة الصباحية وتواصل خلال النهار، حسب «فرانس برس».

ونقلت وكالة «إسنا» الإيرانية عن رئيس إحدى بلديات طهران، حميد موسوي، قوله إن الازدحامات المرورية حالت دون التمكن من استخدام جرافات الثلج مما اضطر البلدية إلى نشر عمال لإزالة الثلوج باليد.

إغلاق المدارس في طهران بعد وصول تلوث الهواء لمستويات خطيرة

وقال أحد السائقين إن رحلته إلى العمل من شرق طهران استغرقت ضعفي المدة العادية، بسبب الازدحام الذي شهدته طرق رئيسية مؤدية إلى المناطق الشمالية للعاصمة. وسجل عدد قليل من الحوادث رغم ظروف القيادة وافتقار العديد من السيارات إلى سلاسل الإطارات، وفق ما نقل موقع التلفزيون الرسمي عن مسؤول. وفي بعض المناطق طلب من المدارس إقفال أبوابها بعد الظهر.

ونقلت «إسنا» عن نائب المحافظ، محمد تاغيزاده، قوله إنه «نظرا إلى برودة الطقس والثلج وتوقعات الأرصاد بتواصل تساقط الثلوج، فإن جميع المدارس ستقفل أبوابها بعد الظهر في المناطق الإدارية من واحد إلى خمسة، وفي المنطقة 22 من طهران».

وأضاف أن «جميع المدارس في مقاطعة شميرانات ستغلق لفترة بعد الظهر».