المحققون في كارثة الطائرة الماليزية بأوكرانيا ينشرون اتصالات هاتفية تربط المشتبه بهم بمسؤولين روس

الطائرة الماليزية المنكوبة (أرشيفية: الإنترنت)

نشر المحققون الدوليون في كارثة إسقاط الطائرة الماليزية في الرحلة «إم إتش-17» فوق أوكرانيا في 2014، اليوم الخميس، اتصالات هاتفية جديدة تم اعتراضها بين مسؤولين روس كبار ومشتبه بهم.

وقال المحققون الذين تقودهم هولندا، في بيان، إنهم يوجهون «نداء جديدا لشهود بناء على اتصالات هاتفية مسجلة بين مسؤولي جمهورية دونيتسك الشعبية (انفصالية) ومسؤولين روس كبار».

المزيد من بوابة الوسط