القضاء الأميركي يرفض طلب ترامب عدم تقديم وثائقه المالية للكونغرس

الرئيس الأميركي دونالد ترامب في حفلة خيرية لمصلحة المحاربين القدامى، يناير 2016، (فرانس برس)

رفضت محكمة استئناف أميركية، الأربعاء، طلب طعن تقدم به الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في قرار سابق للقضاء يسمح للكونغرس بمطالبته بوثائق حول وضعه المالي إلى البرلمانيين، وفق «فرانس برس».

وقال جاي سوكولو محامي ترامب في تصريحات نقلتها وسائل إعلام أميركية إن القضية ستعرض على المحكمة العليا.

ويتعلق الحكم بالوضع المالي لترامب قبل وبعد انتخابه، بين 2011 و2018، إذ يشتبه الديمقراطيون بأن قطب العقارات السابق قام بتضخيم قيمة ممتلكاته للحصول على قروض، وكذلك بإخفاء تضارب في المصالح قد يكون حدث.

اقرأ أيضا: مذكرة من الكونغرس تلزم البيت الأبيض بتقديم وثائق «قضية أوكرانيا»  

كانت لجنة في مجلس النواب أمرت -في أبريل- شركة المحاسبة السابقة لدونالد ترامب «مكتب مازارز» بتسليمها مجموعة من الوثائق المالية، وخصوصا محاضر عمليات تدقيق أو نتائج سنوية لأعماله.

ولجأ البيت الأبيض، الذي يتحدث عن حملة «مضايقات»، إلى القضاء لمنع تنفيذ هذا الطلب. ورأى في حججه أن الكونغرس ليس بحاجة إلى هذه المعلومات للقيام بدوره التشريعي.

لكن في مايو الماضي رفض قاض في واشنطن هذه الذريعة في قرار ثبتته محكمة استئناف في أكتوبر، ورفض القضاة أمس الأربعاء، إعادة النظر في القضية.

وعقب قرار المحكمة، قال جو بايدن الخصم السياسي لترامب، وقد يكون منافسه في انتخابات 2020، إن «الأميركيين يستحقون أن يعرفوا ما يخفيه دونالد ترامب في بياناته الضريبية».

في الوقت نفسه، يحاول مدع نيويوركي الحصول على البيانات الضريبية للرئيس الذي رفض باستمرار نشرها، في إطار تحقيق حول دفعات جرت خلال حملة 2016 لشراء صمت امرأتين قالتا إنهما كانتا عشيقتين للرئيس.

وسمح قاض في نيويورك في أكتوبر بتسليم هذه البيانات الضريبية. وطعن ترامب في القرار لكن محكمة استئناف فدرالية رفضت طلبه مطلع نوفمبر.

المزيد من بوابة الوسط