بوتين يعلن فتح «صفحة جديدة» من العلاقات بين روسيا وأفريقيا

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مشاركته في القمة الروسية الافريقية في الرابع والعشرين من أكتوبر 2019. (فرانس برس)

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس أن القمة الروسية الافريقية الأولى فتحت صفحة جديدة من العلاقات بين موسكو والقارة السمراء، داعيا إلى «تكثيف التعاون» بين الطرفين.

وقال بوتين في كلمة ألقاها في ختام أعمال هذه القمة التي استغرقت يومين، «بإمكاننا القول أن هذا الحدث فتح صفحة جديدة من العلاقات بين روسيا وأفريقيا»، مشيدا بما تخلل هذه القمة من «لقاءات مهنية وودية لكي لا نقول حارة».

وشاركت في القمة كل الدول الافريقية الـ54، تمثلت 43 منها برؤسائها أو رؤساء حكوماتها، لكن لم يعلن التوقيع عن أي اتفاق كبير خلال أعمال القمة.

وقال بوتين أيضا «ننوي تكثيف التعاون الاقتصادي»، مشيرا إلى الهدف الذي تسعى إليه روسيا بزيادة المبادلات التجارية مع أفريقيا خلال السنوات الخمس المقبلة لتصل إلى 40 مليار دولار سنويا، كما أعلن أن هذه القمة ستعقد كل ثلاث سنوات.

وصدر بيان مشترك بنهاية قمة سوتشي الروسية الأفريقية دعا إلى إدخال تعديلات على تركيبة مجلس الأمن «لكي يصبح أفضل تمثيلا».

وكان الهدف من هذه القمة تكريس عودة روسيا إلى القارة الأفريقية بعد أن كانت ابتعدت عنها بعيد تفكك الاتحاد السوفياتي، وسط منافسة واضحة من الصين والعديد من الدول الغربية.