كبير موظفي البيت الأبيض ينفي استقالته بعد تصريحه المثير عن ترامب

كبير موظفي البيت الأبيض ميك مولفيني. (الإنترنت)

نفى القائم بعمل كبير موظفي البيت الأبيض ميك مولفيني، الأحد، أنه تقدم باستقالته بسبب تصريحه الأسبوع الماضي بأن دونالد ترامب سعى لتحقيق مصلحة سياسية من أوكرانيا في مقابل الدعم العسكري الأميركي لها، وهو ما حرص على نفيه لاحقًا.

وقال مولفيني لشبكة «فوكس نيوز»، «لم أقل أبدًا إنها كانت مصلحة في مقابل مصلحة لأن ذلك لم يحدث»، حسب ما نقلت «رويترز».

وأحدث تصريح مولفيني الخميس الماضي، خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، ضجة في واشنطن وأثار إحباط حلفاء ترامب الجمهوريين. وكان مولفيني تراجع عن هذه التصريحات في بيان أصدره في اليوم ذاته.

وقال مولفيني، الأحد، إنه لم يقدم استقالته بسبب هذه المشكلة، كما لم يتم بحث هذا الأمر داخل البيت الأبيض، مضيفًا: «قطعًا لا... أنا سعيد جدًّا بالعمل هناك (في البيت الأبيض). هل كان مؤتمرًا صحفيًّا مثاليًّا بالنسبة لي؟ لا، لا أزال أعتقد أني أقوم بعمل رائع بوصفي كبير الموظفين، وأعتقد أن الرئيس يتفق معي في ذلك».