الهند تفقد الاتصال بمسبار قمري

إطلاق مهمة «شاندريان-2» إلى القمر من سريهاريكوتا، 22 يوليو 2019 (أ ف ب)

فقدت وكالة الفضاء الهندية، اليوم السبت، الاتصال بمسبار غير مأهول كان يستعد للهبوط على القمر.

وقال مدير الوكالة، كايلاسافافيدو سيفان، في قاعة التحكم بالمهمة في بانغالور: «كانت عملية نزول المسبار فيكرام تسير على ما يرام، ومن ثم انقطع الاتصال بينه وبين غرفة التحكم على الأرض. ونحن بصدد تحليل البيانات»، حسب وكالة «فرانس برس».

وأطلق المسبار «فيركام» في إطار مهمة «شاندرايان-2» في 22 يوليو من منصة في جنوب الهند، وكان يتوقع أن يحط بين الساعة «20,00 إلى 21,00 ت غ من مساء الجمعة» قرب القطب الجنوبي للقمر بعد شهر ونصف الشهر من الدوران حول الأرض ثم القمر.

اقرأ أيضا: المسبار الهندي يدخل مدار القمر   

وكان من المقرر أن يفرج المسبار -ما إن يستقر على سطح القمر- عن روبوت صغير نقال سيعمل بالطاقة الشمسية لنحو 14 يوما أرضيا لأخذ عينات علمية. وحال نجاح الهبوط على سطح القمر، ستصبح الهند رابع دولة في العالم تنجح في ذلك بعد الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة والصين. وأخفقت إسرائيل في تحقيق هذا الهدف بعدما تحطم مسبار أرسلته ولم يبلغ وجهته في أبريل.

140 مليون دولار

وخصصت الهند 140 مليون دولار لـ«شاندرايان -2» (التي يعني اسمها «عربة قمرية» باللغة الهندية)، وهو مبلغ أدنى بكثير من ذاك الذي جمعته وكالات فضائية أخرى لمهمات من هذا النوع.

وتندرج المهمة الهندية في سياق اهتمام دولي متجدد بالقمر. فالإنسان الذي وطئ سطحه للمرة الأخيرة سنة 1972 يستعد للعودة إليه. وطلبت الحكومة الأميركية من الـ«ناسا» التحضير لإرسال رواد إليه في العام 2024.

ومشروع «شاندرايان-2» هو ثاني مهمة قمرية للهند التي سبق أن وضعت مسبارا في مدار حول القمر خلال مهمة «شاندرايان-1» قبل 11 عاما.

المزيد من بوابة الوسط