نائب أمين حزب الله يستبعد الحرب على إسرائيل بعد سقوط الطائرتين

الشيخ نعيم قاسم نائب أمين حزب الله. (بوابة الوسط)

ذكر الشيخ نعيم قاسم نائب الأمين العام لجماعة حزب الله اللبنانية أن الجماعة سترد على إسرائيل بعد سقوط طائرتين مسيرتين في الضاحية الجنوبية لبيروت، لكنه استبعد أن تندلع حرب جديدة.

وقال قاسم في مقابلة مع الخدمة العربية بقناة (آر.تي) الروسية ليل الثلاثاء «أستبعد أن تكون الأجواء أجواء حرب. الأجواء هي أجواء رد على اعتداء... وكل الأمور تتقرر في حينها»، حسب ما نقلت «رويترز».

وأعلن حزب الله اللبناني، في وقت سابق، أن الطائرة المسيرة التي سقطت في معقله في الضاحية الجنوبية لبيروت الأحد، كانت تحمل مواد متفجرة تزن أكثر من خمسة كيلوغرامات.

وكان الحزب الشيعي المدعوم من إيران، أعلن سابقا سقوط طائرة استطلاع إسرائيلية بدون طيار في الضاحية الجنوبية وانفجار الثانية في الهواء، وذلك قبل فجر الأحد.

وجاء سقوط الطائرتين على معقل حزب الله فجر الأحد بعد ساعات من إعلان إسرائيل شنّها ضربات في سورية، قالت إنها طالت «عددا من الأهداف الإرهابية ومنشآت عسكرية لفيلق القدس (الإيراني) وميليشيات شيعية» في منطقة عقربا في جنوب شرق دمشق، وذلك لمنع هجوم إيراني على الدولة العبرية.

وبعدما نفت إيران الاتهامات الإسرائيلية، أعلن نصرالله في كلمته الأحد أن الغارات طالت مقرا لمقاتليه قرب دمشق، وتسببت بمقتل اثنين منهم.

المزيد من بوابة الوسط