«داعش» يتبنى الهجوم الإرهابي على حفل الزفاف في كابل

تبنى تنظيم «داعش»، اليوم الأحد، عبر حسابات متطرفة على تطبيق تلغرام هجومًا على «تجمع كبير» للشيعة، استهدف حفل زفاف في مدينة كابل، مساء أمس السبت، وأسفر عن مقتل 63 شخصًا وإصابة 182 آخرين بجروح.

وأعلن التنظيم المتطرف في بيان أن الانتحاري «أبو عاصم الباكستاني» فجر سترته الناسفة في «تجمع كبير للرافضة (...) في الناحية السادسة في مدينة كابل» قبل أن يقدم آخرون من التنظيم على تفجير سيارة مفخخة في المكان، وفق وكالة «فرانس برس».

انتحاري يحول زفاف لـ«مأتم» في كابل: 63 قتيلًا و182 جريحًا.. و«طالبان» تدين

ونقلت وكالة «فرانس برس» عن الناطق باسم وزارة الداخلية الأفغاني، نصرت رحيمي، أن «بين الضحايا نساء وأطفالاً». وهذا واحد من الاعتداءات التي أدت إلى سقوط أكبر عدد من القتلى منذ بداية العام في أفغانستان. وكان رحيمي أوضح مساء السبت أن الانفجار وقع في صالة شار دبي لحفلات الزفاف في غرب كابل، دون أن يتمكن من إعلان أية حصيلة. وصرح في وقت لاحق بأن «انتحاريًّا نفذ التفجير».

 

كلمات مفتاحية