الكرملين يعتبر «حزم» قوات الأمن مع تظاهرات موسكو «مبررا»

اعتقال المعارضة ليوبوف سوبول في تظاهرة محظورة بموسكو في 3 أغسطس 2019 (فرانس برس)

اعتبر الكرملين، اليوم الثلاثاء، أن «حزم» قوات الأمن خلال تظاهرات تشهدها موسكو منذ منتصف يوليو للمطالبة بانتخابات حرة وأدت الى اعتقال عدة اشخاص، «مبررا» رافضا وجود أي «أزمة سياسية» في روسيا.

ونقلت «فرانس برس» عن الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، قوله، «لسنا موافقين مع هؤلاء الذين يصفون ما يحصل بأنه (أزمة سياسية)» وذلك في أول تعليق على حركة الاحتجاج الذي اتخذت حجما غير مسبوق منذ عودة فلاديمير بوتين إلى الكرملين في 2012. وأضاف «نعتبر حزم قوات الأمن الهادف إلى وضع حد للإخلال بالأمن العام، مبررا».

المزيد من بوابة الوسط