تصريحات عنصرية للرئيس الأميركي الأسبق ريغان ضد الأفارقة عبر مكالمة مسجلة

الرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريغان يتجدث في البيض الأبيض، 10 فبراير 1987. (أ ف ب)

أدلى الرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريغان بتصريحات عنصرية ضد الأفارقة عندما كان حاكمًا لكاليفورنيا، ووصفهم بـ«القرود» بحسب محادثة مسجلة مع الرئيس الأميركي الأسبق ريتشارد نيكسون، عثر عليها حديثًا.

ووجد الشريط الذي يحتوي على مكالمة هاتفية جرت في أكتوبر 1971 تيم نافتالي المدير السابق لمكتب ريتشارد نيكسون الرئاسي، ونشرت مجلة «ذي اتلانتك» الشريط على الانترنت الأربعاء، وفق «فرانس برس».

ويحتوي الشريط على مكالمة هاتفية أجراها ريغان مع نيكسون بعد تصويت الأمم المتحدة لصالح الاعتراف بجمهورية الصين الشعبية.

وكان ريغان، الذي فاز بالرئاسة في 1980، مدافعًا متحمسا عن تايوان، واتصل بنيكسون لينفس عن غضبه من الدول الأفريقية التي تحدت الولايات المتحدة وصوتت في الأمم المتحدة لصالح الاعتراف بالصين. وفي المكالمة انتقد ريغان الدول الأفريقية التي اصطفت ضد الولايات المتحدة، وقال «الليلة الماضية أقول لك، شاهدت ذلك الشيء (المؤلم) على التلفزيون»..ويجيبه نيكسون «نعم».

ويواصل ريغان «لرؤية هؤلاء القرود من تلك الدول الأفريقية - عليهم اللعنة، إنهم ما زالوا لا يجيدون ارتداء الأحذية».. ورد نيكسون بقهقهة، وكرر ما قاله ريغان في محادثات مسجلة أخرى مع مستشاريه.

وقال نفتالي، الذي يشغل حاليا منصب استاذ مساعد في جامعة نيويورك، أن الجزء من الشريط الذي يحتوي على تصريحات ريغان حُجب في البداية لحماية خصوصيته، ولكن الأرشيف الوطني نشر الشريط كاملا قبل أسبوعين.

واتهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب مرارا بإطلاق التصريحات العنصرية، ووبخه مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديموقراطيون مؤخرا بسبب «تصريحاته العنصرية» التي أدلى بها بحق أربع نائبات ديموقراطيات من الأقليات العرية.

المزيد من بوابة الوسط