قتيلان في إطلاق نار بولاية مسيسيبي الأميركية

أعلنت السلطات الأميركية أن مسلحًا أطلق النار على شخصين فأرداهما قتيليْن وأصاب ضابط شرطة وشخصًا آخر قبل إطلاق النار عليه واعتقاله، الثلاثاء، عند فرع لوول مارت شمال ولاية مسيسيبي.

وأشارت شبكة «دبليو إتش بي كيو تي في» إلى أن الشخصين اللذين لقيا حتفهما، صباح الثلاثاء، كانا من موظفي وول مارت. وأضافت أنه تم العثور على شخص ميت في المتجر وآخر عُـثر عليه ميتًا في ساحة انتظار السيارات، وفق «فرانس برس».

وأبلغ مستشفى ميموريال ديسوتو المعمداني، الشبكة بأن الضابط أُصيب في سترته المضادة للرصاص، ولم يصب بجروح خطيرة. وبالنسبة للعملاء والمارة، حولت عملية إطلاق النار الصباح الهادئ إلى حالة من الذعر في مركز وول مارت سوبرسنتر في ساوثافن، إحدى ضواحي مدينة ممفيس بولاية تينيسي.

حاصر وجود مكثف للشرطة المتجر، صباح الثلاثاء، مع إغلاق جزء كبير من ساحة انتظار السيارات بشريط الشرطة الأصفر. وشاهد مراسلون الموظفين يتجمعون في دائرة ويصلون بعد إطلاق النار، بينما واصلت الشرطة اقتحام المكان. ويقع مجمع وول مارت للتسوق الضخم عند مخرج مزدحم قبالة الطريق السريع 55 في ساوثافن، وهي ضاحية يقطنها 55000 شخص، وتقع جنوب خط ولاية مسيسيبي مباشرة مع مدينة ممفيس بولاية تينيسي.

كلمات مفتاحية