الرئيس الإيراني: مستعدون للدخول في مفاوضات عادلة

قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، الأربعاء، إن «بلاده مستعدة للدخول في مفاوضات عادلة لحل المشكلات» في إشارة إلى التوترات مع أوروبا والولايات المتحدة إثر احتجاز ناقلة نفط تحمل العلم البريطاني في مضيق هرمز.

وقال روحاني وفقًا لموقعه الرسمي «مادمت مسؤولًا عن الواجبات التنفيذية للبلاد، فنحن مستعدون تمامًا لإجراء مفاوضات عادلة وقانونية وصادقة لحل المشكلات»، حسب ما نقلت وكالة «رويترز».

وأضاف «لكن في الوقت نفسه لسنا مستعدين للجلوس إلى طاولة الاستسلام تحت مسمى المفاوضات».

ولم يذكر روحاني ما هي المحادثات التي يعنيها، لكن بدا أنه يشير إلى مفاوضات محتملة مع الولايات المتحدة. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحب العام الماضي من اتفاق نووي تاريخي أبرم عام 2015 مع إيران، لكنه قال إنه على استعداد لإجراء محادثات مع الجمهورية الإسلامية، وفق «رويترز».