الرئيس الأميركي: تبادلنا رسائل إيجابية مع كوريا الشمالية في الآونة الأخيرة

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب للصحفيين في البيت الأبيض الإثنين إن إدارته تبادلت رسائل إيجابية في الآونة الأخيرة مع كوريا الشمالية، التي تعمل معها على استئناف محادثات تهدف إلى إنهاء برنامج بيونجيانج النووي.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض «كان هناك تبادل للرسائل في الآونة الأخيرة. تبادل إيجابي للغاية مع كوريا الشمالية». ولم يرد على أسئلة بشأن إن كانت المراسلات بينه وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، وفق «رويترز».

واضاف «عندما سيكونون مستعدين، سنكون مستعدين». وحذرت كوريا الشمالية الأسبوع الماضي من أنه إذا تراجعت الولايات عن تعهدها بعدم إجراء تدريبات عسكرية مع كوريا الجنوبية، فقد يعرض ذلك المحادثات النووية للخطر.

ورفض وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الاتهامات بأن التدريبات العسكرية ستنتهك أي اتفاق بين ترامب وكيم، وقال مسؤول كوري جنوبي بارز إن التدريب العسكري سيمضي كما هو مقرر له الشهر المقبل.

المزيد من بوابة الوسط