خطف 6 بينهم موظف إغاثة شمال شرقي نيجيريا

خُطف ستة أشخاص، بينهم موظف اغاثة، إثر هجوم على قافلة شمال شرقي نيجيريا، الذي يشهد تمردًا لمتطرفين إسلاميين.

ونقلت وكالة «فرانس برس» عن منظمة مكافحة الجوع قولها «مهاجمة عربات على طريق» بين ميديغوري كبرى مدن ولاية بورنو وداماساك، موضحة أن أحد موظفيها وخمسة أشخاص اعتبروا «في عداد المفقودين».

وأكد مصدران في الأوساط الإنسانية الهجوم وحدوث عملية الخطف.