وزير إسرائيلي يطالب«الفلاشا» بضبط النفس ويؤكد عدم التسامح مع استخدام الشرطة العنف المفرط

طالب وزير الأمن العام بحكومة الاحتلال الإسرائيلي، جلعاد إردان، الذي تشرف وزارته على الشرطة، المحتجين «الفلاشا» بضبط النفس، مؤكدًا عدم «التسامح مع استخدام الشرطة العنف المفرط».

وقال جلعاد إردان، خلال مؤتمر صحفي: «غالبًا ما تكون عناصر الشرطة الإسرائيلية مطالبة بالتصرف في ظل ظروف قاسية، ومواقف معقدة، والتصرف بسرعة واتخاذ قرارات لها وزنها».

ولفت جلعاد إردان إلى أن «وحدة التحقيق مع أفراد الشرطة التابعة لوزارة العدل تجري تحقيقًا في مقتل تيكاه، وسوف تنشر نتائجه بعد انتهائه».

وتثير انتفاضة اليهود ذوو الأصول الإثيوبية «الفلاشا» ضد عنصرية الشرطة الإسرائيلية الرعب في سلطات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك عقب مقتل شاب إثيوبي في حيفا.

وأحرق وحطم الآلاف من اليهود ذوي الأصول الإثيوبية «الفلاشا» سيارات لشرطة الاحتلال الاسرائيلي، حيث تتواصل منذ أيام انتفاضة «الفلاشا» في أنحاء الأراضي الفلسطينية المحتلة العام 1948 ضد عنصرية شرطة الاحتلال الإسرائيلي، وذلك عقب مقتل شاب إثيوبي في حيفا.

وناشد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو المحتجين «التوقف عن إغلاق الطرق»، مشيرًا إلى أن طائفة اليهود الفلاشا «تواجه مشكلات في إسرائيل».