ماكرون يبدي لروحاني «قلقه البالغ» حيال تطورات الملف النووي الإيراني

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لنظيره الإيراني حسن روحاني، السبت، عن «قلقه البالغ في مواجهة خطر إضعاف الاتّفاق النووي الموقّع مع إيران والعواقب التي ستلي ذلك بالضّرورة»، وفق ما أعلن قصر الإليزيه.

 

وخلال مكالمة هاتفية استمرّت أكثر من ساعة، قال ماكرون لروحاني إنّه «يريد أن يستكشف بحلول 15 يوليو الشروط لاستئناف الحوار مع جميع الأطراف من أجل الدفع نحو التهدئة الضرورية» بعد إعلان إيران أنها ستعمد إلى تجاوز مستوى تخصيب اليورانيوم المحدد في الاتفاق، حسب ما ذكرت «فرانس برس».