بريطانيا تحذر من حرب عرضية بين أميركا وإيران

وزير خارجية بريطانيا جيريمي هنت (رويترز)

قال وزير خارجية بريطانيا جيريمي هنت، الإثنين وفق ما نقلت وكالة «رويترز»، إن بلاده تعتقد أنه لا الولايات المتحدة ولا إيران تريد حربًا، لكنها تشعر بقلق بالغ من اندلاع حرب بصورة عرضية.

اقرأ أيضًا: إيران تعلن حادثة أخرى مع «طائرة تجسس مسيرة» وقعت في مايو

وقال هنت، لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): «نشعر بقلق بالغ: لا نعتقد أن أي طرف يريد حربًا، لكننا قلقون من الانزلاق إلى حرب عرضية، ونفعل ما بوسعنا لتهدئة الأمور». وأضاف أن بريطانيا على اتصال وثيق بالولايات المتحدة بشأن «الوضع الخطير جدًّا في الخليج».

ودمر صاروخ إيراني طائرة استطلاع أميركية من طراز «غلوبال هوك»، يوم الخميس. وقالت طهران إن إسقاط الطائرة المسيَّرة تم داخل أراضيها، في حين قالت واشنطن إنه وقع في المجال الجوي الدولي.

وفي أعقاب ذلك أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه وافق على شن ضربات على أهداف إيرانية ثم تراجع عن قراره، فيما قالت إيران، السبت، إنها سترد بحزم على أي تهديد أميركي لها.

والأحد أثناء زيارة إلى الكويت، حض المبعوث الأميركي الخاص إلى إيران براين هوك دول العالم على الضغط على طهران «لخفض التصعيد»، مؤكدًا أن بلاده لا تسعى لنزاع مسلح ضد الجمهورية الإسلامية.

اقرأ أيضًا: قائد الجيش الأميركي السابق يحذر من الأزمة مع إيران: «قد تخرج عن السيطرة»

وقال هوك، للصحفيين في ختام لقاء مع مسؤولين كويتيين: «نشجع كل الدول على استخدام جهودها الدبلوماسية لحض إيران على خفض التصعيد ومقابلة الدبلوماسية بالدبلوماسية»، بحسب «فرانس برس».