إثيوبيا تعلن تفاصيل مقتل رئيس أركان الجيش في محاولة انقلاب أمهرة

قُتل رئيس هيئة الأركان في الجيش الإثيوبي حين أطلق حرسه الشخصي النار عليه بعد ساعات من محاولة انقلاب في ولاية أمهرة التي قُتل رئيسها المحلي أيضًا، وفق ما أعلنت الأحد ناطقة باسم رئيس الوزراء.

وقالت الناطقة وفق ما أوردت وكالة «فرانس برس» إن «فرقة قتل» يقودها رئيس الأمن في أمهرة (شمال غرب) اقتحمت اجتماعًا بعد ظهر السبت، فأصابت رئيس الولاية أمباشو ميكونين إصابة قاتلة وجرحت مسؤولاً كبيرًا آخر، ثمّ بعد قليل قُتل رئيس هيئة الأركان الجنرال سياري ميكونين من قبل حرسه الشخصي، في عملية وصفتها الناطقة بأنها «هجوم منسق».

وولاية أمهرة هي ولاية في إثيوبيا، بلغ عدد سكانها 19٬120٬005 نسمة، في 2005، عاصمتها بحر دار، تبلغ مساحتها 154٬709٫0 كيلو متر مربع.