الأمم المتحدة توفد مندوبًا لمؤتمر البحرين بشأن خطة السلام الأميركية

أعلنت الأمم المتحدة، الأربعاء، بعد أسابيع من التردد أنها ستوفد نائب منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط جيمي ماكغولدريك لحضور مؤتمر لكشف الشق الاقتصادي من خطة السلام الأميركية الجديدة للشرق الأوسط.

وسيزور ماكغولدريك، الذي يشغل كذلك منصب منسق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة للأراضي الفلسطينية، البحرين لحضور المؤتمر الذي ينعقد في 25 و26 يونيو، وفق الناطق باسم الأمم المتحدة فرحان حق، وفق «فرانس برس».

وصاغ غاريد كوشنر، صهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومستشاره، خطة السلام المنتظرة التي رفضها الفلسطينيون الذين يتوقعون أن تكون المقترحات الواردة فيها منحازة بشكل كبير لصالح إسرائيل.

وتهدف الخطة لتوفير فرص اقتصادية ممكنة للفلسطينيين، لكن كوشنر ألمح إلى أنها لن تؤيد الدعوات الدولية لإقامة دولة فلسطينية. وتشدد قرارات الأمم المتحدة على حل الدولتين الذي يسمح بإقامة دولة فلسطينية مستقلة إلى جانب إسرائيل. وأعلنت السلطة الفلسطينية أنها ستقاطع مؤتمر البحرين، بعدما قطعت علاقاتها مع الإدارة الأميركية على خلفية اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأفادت الأمم المتحدة، أواخر مايو، بأنها لا تعتزم إرسال مندوب إلى مؤتمر البحرين.

المزيد من بوابة الوسط