الشرطة الروسية تتهم صحفيًا معروفًا بمحاولة الإتجار بـ«كميات كبيرة» من المخدرات

اتهمت الشرطة الروسية، السبت، الصحفي الاستقصائي الروسي المعروف إيفان غولونوف الذي أُوقف الجمعة، بمحاولة تهريب «كمية كبيرة من المخدرات»، كما أعلن محاميه السبت ونقلت «فرانس برس».

وقال المحامي بافيل شيكوف، على تطبيق «تليغرام»، «إن إيفان غولونوف وُجِّهت إليه تهمة محاولة الإتجار بمخدرات».

واُعتُقل غولونوف، الصحفي في موقع «ميدوزا» الإلكتروني الإخباري المستقل، الخميس؛ لحيازته خمس حزم من عقار ميفيدرون، على ما أعلنت شرطة موسكو التي أضافت أنها عثرت على عقار الكوكايين أيضًا في شقته. لكن أنصار الصحفي قالوا إن التهم ملفقة لمعاقبته على عمله الصحفي على قضايا فساد واختلاس أموال.

ونشر شيكوف، وهو محامٍ حقوقي، وثيقة للشرطة تظهر أن التهم ضد غولونوف تتضمن حيازة «كميات كبيرة» من الكوكايين والميفيدرون، وهو ما يعني أنه قد يواجه عقوبة السجن لفترة طويلة إذا تمت إدانته. ومن المقرر أن يمثل غولونوف، السبت، في جلسة استماع أمام قاضي التحقيق الذي سيقرر ما إذا كان سيضعه قيد الحبس الاحتياطي أو في الإقامة الجبرية أو يفرج عنه.