الرئيس الصيني يزور روسيا لفتح «حقبة جديدة» من الصداقة بين البلدين

الرئيس الصيني شي جينبينغ يهنئ فلاديمير بوتين بعد منحه ميدالية الصداقة في قصر الشعب في بكين، يونيو 2018. (فرانس برس)

يقوم الرئيس الصيني شي جينبينغ، الأربعاء، بزيارة إلى روسيا لزيارة تهدف إلى فتح «حقبة جديدة» من الصداقة وتعزيز الشراكة الاقتصادية بين البلدين في سياق تبادل عقوبات وحرب تجارية بين بكين وواشنطن. 

ومن المقرر أن يصل شي بعد الظهر إلى موسكو، حيث يستقبل بحفاوة في الكرملين لاجراء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. ويلي ذلك حفل استقبال رسمي على شرف الرئيس الصيني، وأمسية في مسرح البولشوي بمناسبة الذكرى السبعين للعلاقات بين البلدين، حسب ما أفادت «فرانس برس».

ويغادر شي، بعد ذلك إلى العاصمة القديمة للقياصرة سانت بطرسبورغ، حيث سيكون يومي الخميس والجمعة ضيف شرف في منتدى اقتصادي في المدينة، يجمع قادة وممثلين لنحو 1800 شركة روسية وأجنبية من 75 بلدًا. 

اقرأ أيضًا.. الكرملين: محادثات بين رئيسي روسيا والصين بشأن ليبيا

وأكد مستشار الكرملين يوري أوشاكوف الإثنين أن «الزيارة حدث حاسم بالنسبة لعلاقاتنا الثنائية»، مذكرًا بأن «الاتحاد السوفيتي كان أول بلد يعترف بجمهورية الصين الشعبية غداة إعلانها في عام 1949».

ومن المقرر أن يوقع شي وبوتين في ختام محاثاتهما في موسكو إعلانًا مشتركًا حول «تعزيز العلاقات الثنائية والشراكة الشاملة والتعاون الاستراتيجي، التي تدخل حقبة جديدة»، وفق «فرانس برس». 

الرئيس الصيني سيقدم دبي باندا لحديقة حيوانات موسكو
وفي إطار زيارته إلى موسكو، سيقدّم الرئيس الصيني دبي باندا إلى حديقة حيوانات العاصمة الروسية خلال مراسم رسمية. 

وقال أوشاكوف «هذا الدب رمز للصين، وله أهمية بالغة عند شركائنا الصينيين، وبالإضافة إلى روابط الصداقة القوية تقليدياً، فالصين أيضًا أبرز شريك اقتصادي لروسيا»، بحسب أوشاكوف. 

وأكد أوشاكوف أنه «وفي سياق التوترات الكبيرة بين روسيا والغربيين، ارتفعت المبادلات التجارية بين موسكو وبكين بنسبة 25% في عام 2018 لتصل إلى مستوى قياسي بقيمة 108 مليارات دولار». 

المزيد من بوابة الوسط