رئيس الصين يندد بنظرية التفوق العرقي: ليس هناك صراع حضارات مع واشنطن

الرئيس الصيني شي جينبينغ يلقي خطابا بمؤتمر حوار الحضارات الاسيوية 15 مايو 2019 (فرانس برس)

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ، الأربعاء، إنه «ليس هناك صراع حضارات وسط التوتر مع الولايات المتحدة وقلق حول تصاعد قوة الصين»، منددًا في الوقت نفسه بـ«نظرية التفوق العرقي» -حسب ما ذكرت «فرانس برس».

وقال الرئيس الصيني في حفل افتتاح مؤتمر حوار الحضارات الآسيوية في بكين، إن «الاعتقاد بأن عرق وثقافة طرف ما، هما أسمى والإصرار على تغيير أوحتى استبدال حضارات أخرى أمر تافه في مفهومه وكارثي في ممارسته».

وأضاف أنه «ليس هناك صراع بين مختلف الحضارات، نحن فقط بحاجة للنظر لتثمين جمالية كل الحضارات». ولم يذكر «جين بينج» اسم الولايات المتحدة في كلمته.

اقرأ أيضًا.. ترامب: الحرب التجارية مع الصين شجار صغير.. ونربح دومًا في النزاعات

وقالت فرانس برس»، إن كلمة الرئيس الصيني تأتي بعدما وصف مسؤول أميركي كبير الشهر الماضي التنافس بين الصين والولايات المتحدة بأنه «صراع مع حضارة مختلفة فعليًا وأيديولوجية مختلفة».

وقال كيرون سكينر مدير دائرة التخطيط السياسي في وزارة الخارجية الأميركية أمام منتدى أمني، إن «الصين كانت أول قوة كبرى منافسة ليست قوقازية للولايات المتحدة»، واضعًا الخلاف في إطار عرقي.

الصين والولايات المتحدة يخوضان تنافسًا على النفوذ العالمي
ويأتي خطاب الرئيس الصيني بعد أقل من أسبوع على مفاوضات تجارية بين واشنطن وبكين والتي انتهت إلى تصعيد مع رفع الولايات المتحدة الرسوم الجمركية على ما قيمته 200 مليار دولار من البضائع الصينية.

وردت الصين الإثنين مع الإعلان أنها سترفع الرسوم إلى نحـو 60 مليار من البضائع الأميركية اعتبارًا من 1 يونيو.

اقرأ أيضًا.. الصين ترد بالمثل وتفرض رسومًا على سلع أميركية بداية يونيو

ويخوض البلدان تنافسًا على النفوذ العالمي مع التوتر الدبلوماسي والاقتصادي الذي يشمل المساعدات العسكرية الأميركية إلى تايوان والانتقادات لمشروع الصين "الحزام والطريق" للبنى التحتية العالمية.

كما أثار نفوذ الصين المتزايد قلقًا في آسيا وخصوصًا مع مواصلتها المطالبة بجزر في منطقة بحر الصين الجنوبي المتنازع عليها وبحر الصين الشرقي.