موسكو تصدر أمرًا بـ«تسهيل» حصول الأوكرانيين على الجنسية الروسية

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (ارشيفية : انترنت)

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمراً يسمح بـ«تسريع» إجراءات منح الجنسية الروسية لمواطنين أوكرانيين، على الرغم من مخاوف الدول الغربية من تفاقم الأزمة بين البلدين، فيما بررت روسيا الخطوة بما سمته حماية «الحقوق والحريات الإنسانية والمدنية». 

ويشمل الأمر، الذي نشر اليوم الأربعاء، عدة فئات من المواطنين الأوكرانيين الذين يمكنهم الحصول على جواز سفر روسي، أهمهم من يملكون تصريح إقامة روسي، وأوكرانيين ولدوا في القرم، ولكن تركوا تلك المنطقة قبل أن تضمها روسيا إليها في مارس 2014. 

تأتي هذه الخطوة بعد أسابيع من فوز الممثل الكوميدي الذي لا يتمتع بأية خبرة سياسية فولوديمير زيلينسكي، بالرئاسة الأوكرانية.

ولم يقدم الكرملين التهنئة للرئيس الجديد، وكان أول تصريح لبوتين بعد فوز زيلينسكي، أن موسكو تفكر في تسهيل منح جميع الأوكرانيين الجنسية الروسية. 

وكان بوتين وقع في 24 إبريل الماضي، أمرًا يسمح لمن يعيشون في مناطق الانفصاليين شرق أوكرانيا بالحصول على جواز سفر روسي خلال ثلاثة أشهر من تقديم طلب بذلك. 

بدوره وعد زيلينسكي بمنح الجنسية الأوكرانية للروس الذين "يعانون" تحت حكم الكرملين، فيما أدانت حكومة العاصمة الأوكرانية كييف والغرب الخطوة الروسية واتهموا بوتين بالسعي لزعزعة استقرار أوكرانيا، بينما يقول معارضون في روسيا إن هذه الخطوات ستشكل عبئًا ثقيلًا على الاقتصاد الروسي الذي يعاني من مشاكل.