صدامات بين الشرطة ومتظاهرين قبل مسيرات عيد العمال في باريس

محتجو حركة "بلاك بلوك" وسط باريس. 22 مايو 2018. (فرانس برس)

اندلعت صدامات في باريس قبل بدء تظاهرات عيد العمال بين قوات الشرطة وناشطين معادين للرأسمالية والفاشية انضموا إلى محتجي «السترات الصفراء» في أول الموكب -حسبما ذكرت «فرانس برس».

وقال مراسل «فرانس برس» إن قوات الأمن أطلقت القنابل المسيلة للدموع على بضع مئات من هؤلاء الناشطين الذين يتظاهرون مرتدين ملابس سوداء وملثمين ويعرفون بـ«بلاك بلوك» في جادة مونبارناس.

وأفاد المراسل بإصابة متظاهر بينما يرشق المتظاهرون قوات الشرطة بالحجارة.

وفي صباح اليوم، فرضت الشرطة الفرنسية تدابير أمنية مشددة لمناسبة مسيرات عيد العمال التقليدية في الأول من مايو، تحسبًا لمخاطر وقوع أعمال عنف ينفذها متظاهرون راديكاليون.

اقرأ أيضًا.. تشديدات أمنية في باريس تحسبا لتظاهرات عيد العمال

ونُشر أكثر من 7400 شرطي ودركي في العاصمة الفرنسية، لمواكبة التظاهرات التي تجري كل عام بصورة سلمية لرفع مطالب تتعلق بالأجور.