كوريا الشمالية تصف بومبيو بـ«الأحمق والخطير»

قال نائب وزير خارجية كوريا الشمالية تشوي سون هوي الثلاثاء إن لدى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو «أفكارًا حمقاء وخطيرة»، محذرًا واشنطن من «نتائج غير مرغوبة» إذا لم تعدّل موقفها من العقوبات الاقتصادية التي فرضتها عليها.

واتسعت شقة الخلاف بين بيونغ يانغ وواشنطن منذ انهيار القمة الثانية بين زعيم كوريا الشمالية كيم كونغ أون والرئيس الأميركي دونالد ترامب في فبراير دون التوصل إلى اتفاق حول نزع الأسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية، بحسب «فرانس برس».

ومنذ ذلك الوقت تصاعدت التوترات. وتصريحات الثلاثاء هي ثاني انتقادات توجهها بيونغ يانغ إلى بومبيو هذا الشهر. فقد طالبت في السابق باستبعاد بومبيو من أية محادثات مستقبلية ووصفته بـ«الطائش». وفي مقابلة مع شبكة «سي بي إس» الأسبوع الماضي، قال بومبيو إن الولايات المتحدة قد «تغير موقفها» في حال لم يدخل كيم في «محادثات حقيقية» حول التخلي عن ترسانة بلاده من الأسلحة النووية.

وأكد الثلاثاء تشوي سون هوي أن تصريحات بومبيو هي «أفكار حمقاء وخطيرة تشتمل ضمنًا الإطاحة بنظامنا بالطرق العسكرية». وصرح لوكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية «عزمنا على إزالة الأسلحة النووية لا يزال كما هو، وسنفعل ذلك في الوقت المناسب». وأضاف «ولكن ذلك لن يكون ممكناً إلا بعد أن تراجع الولايات المتحدة حساباتها الحالية وتعيد صياغتها».

وقال إنه إذا لم تغير واشنطن موقفها بنهاية هذا العام فستواجه «نتائج غير مرغوبة»، دون أن يكشف عن تفاصيل. وألقت واشنطن باللوم في انهيار قمة هانوي في فبراير الماضي على مطالب كوريا الشمالية بتخفيف العقوبات المفروضة عليها مقابل نزع محدود للأسلحة النووية، إلا أن بيونغ يانغ نفت ذلك وقالت إنها كانت ترغب فقط في تخفيف العقوبات.

والأسبوع الماضي انتقدت مسؤولة كبيرة في كوريا الشمالية مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون معتبرة أنه أدلى بتصريحات «غبية» حول نزع الأسلحة. وفي رد أوردته وكالة الأنباء الرسمية لكوريا الشمالية، قالت نائبة وزير الخارجية شوي سون هوي إن تصريحات بولتون قد تكون أظهرت «عدم فهم لنوايا الزعيمين». لكنها أضافت «جميعهم يبدون غير دمثين وأغبياء بالنسبة لي».