رئيس المكسيك يريد تقييد حركة المهاجرين الذين يعبرون بلاده

الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور خلال مؤتمر صحافي في القصر الوطني بمكسيكو سيتي، 8 أبريل 2019. (أ ف ب)

أعلن رئيس المكسيك أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، الثلاثاء، أنه يرغب بكبح موجات الهجرة التي تعبر بلاده نحو الشمال، بالأخص بهدف حمايتهم

وقال الرئيس المكسيكي في مؤتمره الصحفي اليومي: «لا نريد أن يكون المجال حرًّا أمامهم، ليس فقط لأسباب قانونية ولكن أيضًا لأسباب أمنية»، وفق «فرانس برس».

وتقترح السلطات المكسيكية منذ عدة أسابيع على المهاجرين الذين يدخلون أراضيها تأشيرة إنسانية لمدة عام واحد وتقتصر على جنوب البلاد، وهي تستبدل بذلك التأشيرات التي كانت تسمح للمهاجرين بالتحرك بحرية في كل البلاد. وفي حال تخطي الحدود المسموح بها، سيتعرض المهاجرون إلى الترحيل.

وقال أندريس مانويل لوبيز أوبرادور: «للأسف حدثت اغتيالات لمهاجرين في الشمال في السابق ولا نريد حصولها مجددًا، العنف أكبر في الشمال ونفضل التكفل بهذه الفئة من سكان أميركا الوسطى في الجنوب». وأجاب الرئيس المكسيكي عن سؤال بشأن الضغوط التي يمارسها الرئيس الأميركي دونالد ترامب لوقف تدفق المهاجرين، بالطلب إلى الولايات المتحدة المساعدة في التصدي لهذه الموجات عبر تمويل التنمية الاقتصادية في أميركا الوسطى.