البابا يصف اعتداءات سريلانكا بـ«العنف الوحشي» ويدعو إلى تسهيل عودة اللاجئين السوريين

عبر البابا فرنسيس الأحد عن حزنه بعد الاعتداءات التي أوقعت عشرات القتلى في سريلانكا الأحد، مؤكدًا أنه قريب من كل ضحايا هذا «العنف الوحشي».

وأدت اعتداءات استهدفت كنائس وفنادق فخمة الأحد في سريلانكا التي يحيي سكانها الكاثوليك عيد الفصح، إلى سقوط أكثر من 160 قتيلاً على الأقل بينهم 35 أجنبيًا.

وحض البابا في كلمته بمناسبة عيد الفصح فرنسيس السياسيين الأحد على بذل جهود جديدة لحل النزاع السوري وبالتالي المساعدة في عودة ملايين اللاجئين.

وقال «حان الوقت لتجديد الالتزام بحل سياسي (...) يسهل العودة الآمنة للمشردين إلى جانب أولئك الذين لجأوا إلى البلدان المجاورة، وخصوصا لبنان والأردن».

المزيد من بوابة الوسط