10 ساعات قضاها محامو ترامب لمراجعة تقرير مولر قبل إعلانه

كشف اثنان من محامي الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن محامي الرئيس قضوا عشر ساعات على الأقل في مراجعة تقرير المحقق الخاص روبرت مولر حول احتمال تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة الأميركية قبل إعلان التقرير.

وذهب رودي جولياني وجاي سيكولو ومحاميان آخران لترامب إلى وزارة العدل يومي الثلاثاء والأربعاء؛ لإلقاء نظرة مبكرة على التقرير المكون من 448 صفحة؛ ويهدف لتحديد إن كانت حملة ترامب تواطأت مع روسيا، وإن كان ترامب عرقل التحقيق. وأُعلن التقرير يوم الخميس، وفق «رويترز».

وقال وزير العدل وليام بار، يوم الخميس، إنه تم السماح لمستشار البيت الأبيض ومحامي ترامب الشخصيين بالاطلاع على التقرير المنقح. ويواجه بار انتقادات من مشرعين ديمقراطيين بسبب تعامله مع تقرير مولر.

ولم يذكر بار القدر الذي سمح لمحامي الرئيس بالاطلاع عليه، لكن سيكولو وجولياني قالا إنهما راجعا النسخ المنقحة للتقرير من نحو الساعة الرابعة عصرًا إلى التاسعة مساء يوم الثلاثاء، ومن العاشرة والنصف صباحًا إلى الثالثة والنصف عصرًا يوم الأربعاء، ودونا ملاحظاتهما.

وذكر جولياني أن المراجعة طمأنتهم بأن التقرير لا يحتوي على أي مفاجآت. وقال سيكولو إن فريق المحامين الشخصيين لترامب كان مسرورًا بالنتيجة التي خلص إليها التحقيق وهي «لا تواطؤ ولا عرقلة»، مقتبسًا بذلك التعبير الذي استخدمه ترامب مرارًا.

المزيد من بوابة الوسط