مقتل 13 برصاص مسلحين في إحدى أسوأ المذابح في المكسيك هذا العام

ضابطا شرطة بموقع الحادث (رويترز)

قالت السلطات المكسيكية إن مسلحين قتلوا بالرصاص 13 شخصًا في حانة بمدينة ميناتيتلان في ولاية بيراكروث المطلة على خليج المكسيك، في إحدى أسوأ المذابح في البلاد، منذ تولي الرئيس أندرس مانويل لوبيز أوبرادور السلطة.

وقال ناطق باسم حكومة بيراكروث، وفق «رويترز»، إن المهاجمين المجهولين فتحوا النار مساء يوم الجمعة بعدما جاءوا للبحث عن رجل في حانة بجنوب شرق ميناتيتلان.

وقُتل سبعة رجال وخمس نساء وطفل في إطلاق النار الذي وقع على مقربة من مصفاة نفط في ميناتيتلان وهي واحدة من بين ست مصاف تديرها شركة النفط الحكومية بتروليوس مكسيكانوس (بيميكس). وذكر الناطق أن الدافع وراء القتل غير واضح.

وتعاني بيراكروث الغنية بالنفط من عنف العصابات وفضائح الفساد السياسي منذ عدة سنوات.

وتولى لوبيز أوبرادور السلطة في ديسمبر متعهدًا بالحد من العنف في البلاد التي قتل فيها أكثر من 200 ألف شخص منذ نهاية عام 2006 في حروب بين عصابات المخدرات واشتباكات بينها وبين قوات الأمن.