روسيا تبلغ أميركا باستعدادها لإجراء محادثات ثنائية بشأن فنزويلا

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)

أبلغ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف نظيره الأميركي مايك بومبيو باستعداد موسكو لإجراء محادثات ثنائية مع واشنطن بشأن فنزويلا.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية، على موقعها على الإنترنت، أن الوضع في فنزويلا كان الموضوع الرئيس لمحادثة هاتفية بين لافروف وبومبيو مساء السبت.

اقرأ أيضًا: موسكو تندد بـ«التدخل الصارخ» للولايات المتحدة في فنزويلا

وأضافت الوزارة، في البيان الذي أوردته وكالة «رويترز»: «فيما يتصل باقتراح واشنطن إجراء مشاورات ثنائية بشأن موضوع فنزويلا، فقد أكدنا استعداد روسيا للمشاركة في ذلك».

وتابع البيان: «بما أن شعب فنزويلا فقط هو من له الحق في تقرير مستقبله، فإن من الضروري الالتزام الصارم باتباع مبادئ ميثاق الأمم المتحدة».

وروسيا والولايات المتحدة على خلاف بشأن الحملة التي قادتها واشنطن من أجل الاعتراف الدولي بخوان غوايدو، زعيم المعارضة الفنزويلي الذي أعلن نفسه رئيسًا موقتًا للبلاد، بدلاً عن الرئيس الحالي نيكولاس مادورو.

وأضافت الوزارة أن لافروف ندد، خلال الاتصال الهاتفي الذي أجرته الولايات المتحدة، بتهديدات واشنطن «للقيادة الشرعية لهذا البلد» في إشارة إلى مادورو.

اقرأ أيضًا: وسط مخاوف من توقيفه.. ترقب عودة غوايدو إلى فنزويلا

وكانت الولايات المتحدة فرضت هذا الشهر عقوبات جديدة على ستة مسؤولي أمن فنزويليين وألغت تأشيرات عشرات الأشخاص، ممن لهم صلة بمادورو، وعائلاتهم في أحدث خطوة للضغط عليه للتنحي.

واتفق لافروف وبومبيو أيضًا على استمرار المحادثات بين البلدين على مستوى الخبراء فيما يتعلق بسورية وأفغانستان وشبه الجزيرة الكورية.