200 ألف متظاهر في برشلونة احتجاجًا على محاكمة الانفصاليين

متظاهرون انفصاليون كتالونيون يشاركون في تظاهرة في برشلونة. (أ ف ب)

أعلنت الشرطة أن نحو 200 ألف شخص شاركوا، السبت، في برشلونة في تظاهرة احتجاج على محاكمة 12 شخصًا من القادة المتهمين بمحاولة فصل كتالونيا عن إسبانيا في أكتوبر 2017.

من جهتها قدرت متكلمة خاطبت الجمع، عدد المشاركين في التظاهرة بنصف مليون شخص، ساروا خلف لافتة كتب عليها «حق تقرير المصير ليس جريمة». ودعت إلى التظاهرة أحزاب وجمعيات انفصالية، وفق «فرانس برس».

وحمل المتظاهرون العلم الانفصالي الكتالوني الأزرق والأحمر والأصفر، إضافة إلى لافتات كتب عليها «الحرية للأسرى السياسيين». ويمثل أمام القضاء منذ الثلاثاء في مدريد 12 مسؤولاً انفصاليًّا بتهمة محاولة فصل كتالونيا عن إسبانيا في أكتوبر 2017، إضافة إلى تهم أخرى مثل التمرد واختلاس أموال وعصيان.

وبعدما نظموا في الأول أكتوبر 2017 استفتاء حول حق تقرير المصير منعه القضاء، أعلن الانفصاليون الكتالونيون في السابع والعشرين من الشهر نفسه جمهوية كتالونيا المستقلة، ما أدخل إسبانيا في أسوأ أزمة سياسية منذ نهاية حكم الديكتاتورية مع فرانكو.

وفي حين تؤكد النيابة العامة الإسبانية أن الانفصاليين ارتكبوا أعمال عنف، فإن القادة الانفصاليين يردون بالقول إن الشرطة هي التي قامت بأعمال عنف يوم الاستفتاء، وإن الصور شاهد على ذلك. ومن المتوقع أن تستغرق المحاكمة نحو ثلاثة أشهر، على أن يصدر الحكم قبل يوليو المقبل.

المزيد من بوابة الوسط