ترامب يلجأ لـ«الطوارئ» لبناء الجدار الحدودي مع المكسيك

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، إنه سيعلن حالة الطوارئ على الحدود مع المكسيك لبناء الجدار الحدودي مع الجارة الجنوبية للولايات المتحدة، مطالبًا الكونغرس بتخصيص تمويل لبناء الجدار في مشروع قانون الموازنة العامة لتحقيق أحد أكبر تعهداته الانتخابية في 2016.

وتوقعت «رويترز» أن تدخل هذه الخطوة الرئيس دونالد ترامب في مواجهة مع الديمقراطيين الذين يصفون مساعيه بأنها محاولة غير دستورية لتمويل بناء جدار حدودي دون موافقة الكونجرس.

وأضافت «رويترز» أنه من المقرر أن يوقع ترامب على مشروع قانون الموازنة إما يوم الجمعة أو السبت بعد أن أقرها الكونجرس بأغلبية كبيرة في وقت متأخر من مساء الخميس دون تمويل للجدار ما شكل هزيمة تشريعية لترامب.

وأوضحت «رويترز» أن إعلان حالة الطوارئ «سيسمح لترامب باستقطاع تمويل خصصه النواب لأغراض أخرى لبناء الجدار لكن بشرط ألا تتدخل محاكم أو الكونجرس لمنعه من هذا الإعلان».

وخلال مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض اليوم الجمعة قال ترامب «سأوقع على إعلان حالة الطوارئ الوطنية واستخدم سلطاتي التنفيذية لتمويل بناء الجدار الحدودي»، مضيفًا «كل ما أهدف إليه هو تأمين حدودنا وأؤكد أن الجدار مع حدود المكسيك سينجح بنسبة 100%».

وأضاف الرئيس الأميركي قائلًا: «الجميع يعلم أن الجدران تعمل» مشيرًا إلى ما سماه «اجتياحاً» للمهاجرين غير القانونيين والعصابات، وفق ما نقلته «فرانس برس».

وقالت «فرانس برس» إن إعلان حالة «الطوارئ الوطنية» من جانب ترامب «هو إجراء استثنائي لتمويل الجدار على الحدود المكسيكية كما وعد سابقًا» قد «يسمح نظريًا بتجاوز الكونغرس من أجل الحصول على الأموال لبناء الجدار لوقف الهجرة غير القانونية».

المزيد من بوابة الوسط