«جيش العدل» يتبنى التفجير الانتحاري جنوب شرق إيران

أعلنت مجموعة سنية تبني التفجير الانتحاري الذي استهدف عناصر من الحرس الثوري الأربعاء وخلف 20 قتيلا، بحسب ما افادت وكالة «فارس الإيرانية».

وأوضح المصدر أن مجموعة «جيش العدل» «نشرت بيانا رسميا يؤكد مسؤوليتها عن الاعتداء». وهذه المجموعة مصنفة «إرهابية» من قبل إيران وتتشكل من عناصر سابقين في منظمة سنية متطرفة، كانت شنت تمردا في مقاطعة سيستان بلوشستان (جنوب شرق ايران) حتى 2010، وفق «فرانس برس»