بعد أربع ساعات من الفحوص.. طبيب البيت الأبيض يكشف الحالة الصحية لترامب

قال طبيب البيت الأبيض، شون كونلي، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب «في حالة صحية جيدة جدًّا» وذلك بعد فحوص استمرت أربع ساعات لقياس مدى التزامه بنصائح طبيبه باتباع نظام غذائي أفضل.

ولم يعلن بيان كونلي تفاصيل محددة عن وزن ترامب أو مستويات الكوليسترول وضغط الدم لديه بعدما أخضع كونلي و11 أخصائيًّا الرئيس الأميركي البالغ من العمر 72 عامًا لعدد من الفحوص الطبية، بحسب «رويترز».

وقال كونلي: «على الرغم من أنه يجري وضع اللمسات الأخيرة على التقارير والتوصيات، يسعدني أن أعلن أن رئيس الولايات المتحدة بحالة صحية جيدة جدًّا، وأتوقع أن يبقى كذلك خلال فترة رئاسته وبعدها».

وأجرى ترامب الفحص، وهو ثاني فحص طبي منذ توليه الرئاسة، في مركز «والتر ريد» الطبي العسكري في ضاحية بيثسيدا بولاية ماريلاند. وقال كونلي إن ترامب لم يخضع لأي فحص يحتاج إلى مسكنات أو تخدير، مما يعني أنه لم يخضع لفحص للقولون بالمنظار.

وكان طبيب ترامب، أعلن قبل أكثر من عام أن الرئيس الأميركي «في حالة صحية ممتازة»، لكنه نصحه بمحاولة خسارة ما يتراوح بين 4.5 و6.8 كيلوغرام من وزنه من خلال تحسين جودة الطعام وممارسة التمرينات الرياضية. لكن ليس ثمة دليل على أن ترامب خسر قدرًا كبيرًا من الوزن.

وقال مساعدون لترامب إن الرئيس أصبح الآن يأكل المزيد من الأسماك، لكنه ما زال يحب تناول شرائح اللحم مع الصلصة والبطاطا (البطاطس) المقلية التي يعدها الطهاة في البيت الأبيض وفي فندق ترامب الدولي في واشنطن. ويعرف عن ترامب منذ وقت طويل حبه للوجبات السريعة.

واعترف ترامب بأنه لا يلتزم كثيرًا بخطة نظامه الغذائي، ولم ترد تقارير تفيد بأنه دخل صالة الألعاب الرياضية في البيت الأبيض. وبعد إجراء الفحص الطبي له، العام الماضي، تبين أن ترامب يزن 108 كيلوغرامات. ويتناول ترامب يوميًّا جرعة 10 ملليغرامات من عقار كريستور لخفض نسبة الكوليسترول في الدم و81 ملليغرامًا من الأسبرين للحفاظ على الحالة الصحية للقلب، كما يتناول عقارًا للوقاية من تساقط الشعر.

المزيد من بوابة الوسط