تأجيل محاكمة المتهمتين باغتيال كيم جونغ نام إلى مارس

الأندونيسية سيتي عايشة والفيتنامية دوان تي هوانغ قبيل إدخالهما إلى جلسة استماع (ا ف ب)

أرجئت محاكمة امرأتين متهمتين باغتيال الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى مارس، وفق ما أكد الإثنين مصدر قضائي، ونقلت وكالة «فرانس برس».

واتهمت الإندونيسية سيتي آيساه سيتي عائشة والفيتنامية دوان تي هوانغ بقتل كيم جونغ نام، برش غاز الأعصاب «في إكس» عليه في مطار كوالالمبور في فبراير 2017.

اقرأ أيضًا: اغتيال شقيق رئيس كوريا الشمالية

وتنفي السيدتان الاتهامات الموجهة إليهما، وتقولان إنه تم الإيقاع بهما من قبل عملاء كوريين شماليين، وأنهما اعتقدتا أنهما كانتا تشاركان في برنامج تلفزيوني للخدع.

لكن بالنسبة للمحكمة، فإن المتهمتين كانتا تدركان تمامًا ما كانتا تقومان به، وأنهما تحضرتا بدقة لارتكاب الفعل، في عملٍ أشبه بأفلام جيمس بوند، وفق المدعين العامين.

ومن المفترض أن تستمر المحاكمة لشهر أي حتى منتصف عام 2019، لكنها تأخرت لعدة أسباب، من بينها طلبات جديدة من الدفاع. وتباطأت محاكمة المرأتين بسبب وجود عدد كبير من الشهود وعدد قليل من جلسات الاستماع المقررة.

وطلب الدفاع أن تكون جلسات الاستماع لشهود يراهم أساسيين، علنية فيما تقول المحكمة إن تلك الشهادات يجب ألا تكون علنية. ومن المقرر أن تستأنف المحاكمة في 11 مارس، وستبدأ بمرافعة الدفاع عن دوان تي هوانغ، بعد النظر في طلب تعميم الجلسات.

اقرأ أيضًا: ماليزيا تطرد سفير كوريا الشمالية بعد مقتل كيم جونج نام

وتقع محكمة شاه عالم في أطراف كوالالمبور. وكشفت معلومات جديدة صدرت عن المحكمة أن الجلسات ستستمر حتى 31 يوليو، مما يعني أن الحكم النهائي سيصدر بعد هذا التاريخ.

ويمكن أن يحكم على المتهمتين بالإعدام شنقًا. والحكومة الماليزية الجديدة تعمل على إلغاء حكم الإعدام، لكن البرلمان لم يقرّ هذا التعديل بعد.