روسيا تحتفل بذكرى فك الحصار النازي عن «لينينغراد»

شهدت سان بطرسبورغ الروسية، الأحد، عرضًا عسكريًّا لمناسبة مرور 75 عامًا على فك الحصار النازي عن المدينة، التي كانت تعرف بـ«لينينغراد»، خلال الحرب العالمية الثانية.

وتحتفل المدينة الروسية بانتهاء حصار قوات لها إبان الحرب العالمية الثانية، باستعراض عسكري ضخم في ساحة القصر مترامية الأطراف، بحسب «سكاي نيوز».

وخرج، الأحد، ما يزيد على 2500 جندي، و80 وحدة من المركبات والمعدات العسكرية، في استعراض كبير، بالرغم من تساقط الثلوج والانخفاض الكبير في درجات الحرارة، التي وصلت إلى 18 درجة مئوية تحت الصفر.

وضمت المركبات دبابات من طراز «تي- 34»، التي لعبت دورًا حيويًّا في هزيمة القوات النازية.

يذكر أن حصار المدينة استمر عامين ونصف العام، حتى تمكن الجيش السوفياتي من طرد القوات النازية في السابع والعشرين من يناير 1944.

وتتباين تقديرات حصيلة ضحايا الحصار، غير أن المؤرخين يتفقون على أن ما يزيد على المليون شخص ماتوا جوعًا، أو بسبب القصف الجوي والمدفعي خلال الحصار.

المزيد من بوابة الوسط