روسيا تنتقد الموقف الغربي من الأزمة في فنزويلا

معارضون للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يتظاهرون في ساو باولو بالبرازيل. (فرانس برس)

انتقدت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفنزويلية الخميس مواقف الدول الغربية بشأن الأزمة في فنزويلا، معتبرة أن ذلك يدل على «موقفها من القانون الدولي»، بعد اعتراف الولايات المتحدة وعدد من حلفائها بالمعارض خوان غوايدو رئيسًا موقتصا.

وقالت ماريا زاخاروفا على صفحتها على فيسبوك إن «الأحداث التي تجري حاليًا في فنزويلا تكشف بشكل واضح موقف الأسرة الدولية التقدمي حيال القانون الدولي والسيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لبلد تسعى إلى تغيير السلطة فيه».

وكتبت زاخاروفا تعليقها من الجزائر حيث ترافق وزير الخارجية سيرغي لافروف في زيارة دولة تستمر عدة أيام في المنطقة.

وأعلن غوايدو رئيس البرلمان الفنزويلي الخاضع لسيطرة المعارضة، الأربعاء نفسه «رئيسًا بالوكالة» للبلاد، وحظي على الفور باعتراف واشنطن.

وانضمت كولومبيا والبرازيل، حليفتا واشنطن، إلى الموقف الأميركي، إضافة إلى الأرجنتين وتشيلي وباراغواي. كما هنأ لويس ألماغرو، الأمين العام لمنظمة الدول الأميركية ومقرها واشنطن، غوايدو.

ودعا الاتحاد الأوروبي الأربعاء إلى الإنصات «لصوت» الشعب الفنزويلي، مطالبًا بإجراء انتخابات «حرة وذات صدقية».

كلمات مفتاحية