بومبيو «متفائل» بإمكانية تأمين الحماية لكل من الأتراك والأكراد في سورية

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو يلتقط صورة مع فتى خلال لقائه العاملين في السفارة الأميركية في المنامة. (فرانس برس)

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، السبت، في العاصمة الإماراتية أبو ظبي أن بلاده «متفائلة» بإمكانية تأمين الحماية للأكراد في سورية، مع السماح للأتراك بـ«الدفاع عن بلادهم من الإرهابيين».

وقال بومبيو للصحفيين الذين يرافقونه في جولته في الشرق الأوسط: «نحن واثقون أنه يمكننا التوصل إلى نتيجة تحقق» كلا الهدفين. وأجرى بومبيو، السبت، مكالمة هاتفية مع نظيره التركي مولود تشاوش أوغلو، وفق «فرانس برس».

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أثار مفاجأة عندما أعلن في ديسمبر سحب نحو ألفي جندي أميركي نُشروا في سورية لمكافحة «المتطرفين». وتتعلق الخلافات بين الدولتين حول وحدات حماية الشعب الكردية، ففي حين تعتبرها أنقرة قوات «إرهابية»، تدافع عنها واشنطن لدورها الكبير في قتال تنظيم «داعش»

وهددت أنقرة مرارًا خلال الأسابيع القليلة الماضية بشن هجوم لطرد هذه القوات من شمال سورية. وأكد بومبيو، السبت، في أبو ظبي أن واشنطن تعترف «بحق الشعب التركي وحق (الرئيس التركي رجب طيب) إردوغان في الدفاع عن بلادهم من الإرهابيين».

لكنه أشار بالقول: «نعلم أيضًا أن أولئك الذين يقاتلون بجانبنا طوال هذا الوقت يستحقون أن تتم حمايتهم أيضًا».

المزيد من بوابة الوسط