مقتل ستة وإصابة العشرات في تدافع بملهى ليلي في إيطاليا

صورة وزعتها إدارة الإطفاء الإيطالية بعد حادث تدافع في ملهى ليلي بمدينة كورنالدو

أدت حالة من الهلع لمئات الشبان خلال حفل موسيقي في ملهى ليلي ببلدة كورينالدو، قرب مدينة أنكونا الإيطالية، ليل الجمعة - السبت إلى سقوط ستة قتلى وعشرات الجرحى.

وقالت إدارة الإطفاء في بيان على «تويتر»، نقلت عنه «فرانس برس»: «قد يكون السبب ذرّ مادة لاسعة، ما دفع الشبان الى الهرب والدوس على بعضهم البعض»، وأضافت: «للأسف قُتل ستة أشخاص وجرح عشرات».

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الحادث أدى إلى سقوط أكثر من مئة جريح بينهم 12 في حالة خطيرة، وأوضحت أن القتلى هم خمسة قاصرين (ثلاث فتيات وفتيان)، وسيدة بالغة كانت ترافق ابنتها إلى الحفل.

وكان نحو ألف شخص معظمهم من الشباب يحضرون الحفل في ملهى «لانتيرنا أزورا» (الفانوس الأزرق) في ريف المدينة القريبة من الساحل الأدرياتيكي في وسط إيطاليا.

وقد قدموا لحضور عرض لمغني البوب سفيرا ايباستا الذي يتمتع بشعبية كبيرة بين الشباب ويلقب «ملك الراب».

وقال فتى في السادسة عشرة من العمر في مستشفى أنكونا: «كنا نرقص بانتظار بدء الحفلة عندما انتشرت رائحة كريهة. هرعنا باتجاه أبواب النجاة لكنها كانت مغلقة».

وذكر شهود لوسائل الإعلام أن الحشد حشر أمام جدار صغير سقط من أعلاه عشرات الأشخاص، ما أدى إلى موت الذين كانوا في الأسفل سحقًا.

ويعاني الجرحى من صدمات ورضوض ونقلوا إلى أقرب مستشفى في سينيغاليا. وأرسل المصابون بجروح خطيرة بعد ذلك إلى مدينة أنكونا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط