السلطات القبرصية تعثر على عشرات المهاجرين السوريين شمال الجزيرة

سوريون يصلون إلى مخيم للاجئين قرب العاصمة القبرصية نيقوسيا. (فرانس برس)

ذكرت السلطات القبرصية، الأربعاء، أنها عثرت على 47 مهاجرًا سوريًّا في الطرف الشمالي الغربي من الجزيرة، بعد أن تركهم مهربو البشر على ما يبدو.

وقالت الشرطة إنها تعتقد أن المهاجرين وصلوا بحرًا من تركيا، فجر الأربعاء، إلا أنه لم يتم العثور على قارب عند وصول رجال الشرطة إلى المكان، وفق «فرانس برس».

وتم نقل امرأة حامل كانت بين المهاجرين إلى مستشفى في مدينة بافوس لتلقى الرعاية الطبية. وجرى نقل المهاجرين إلى مركز استقبال في نيقوسيا في وقت لاحق الأربعاء.

وخلال الأشهر الـ12 الماضية وصلت أعداد كبيرة من المهاجرين السوريين إلى قبرص، العضو في الاتحاد الأوروبي، قادمين من تركيا ولبنان. وحذرت قبرص الاتحاد الأوروبي من أنها تواجه ضغوطًا متزايدة بسبب زيادة عدد المهاجرين غير الشرعيين.

وأظهرت بيانات الاتحاد الأوروبي في وقت سابق من هذا العام أن قبرص استقبلت أكبر عدد من المهاجرين بين دول الاتحاد الـ28 نسبة إلى عدد السكان.

وقال وزير الداخلية القبرصي، كونستانتينوس بيتريديس، إن بلاده استقبلت 4022 طالب لجوء في الأشهر الثمانية الأولى من 2018، بنسبة بزيادة قدرها 55% عن عددهم في نفس الفترة من العام الماضي.

ولكن ورغم أنها لا تبعد سوى 160 كلم من السواحل السورية، إلا أن قبرص لم تشهد تدفقًا للمهاجرين يشبه ما شهدته تركيا واليونان.

المزيد من بوابة الوسط